المدير التنفيذي لكوين بيز ينفي أي خطط للاكتتاب العام في أي وقتٍ قريب، ويكشف عن خططٍ لإضافة ما يصل إلى ٣٠٠ عملة

قال رئيس الشركة والمسؤول التنفيذي عاصف هيرجي لوكالة بلومبرغ يوم ٣١ أكتوبر، إن بورصة وخدمة محفظة العملات المشفرة الرائدة في الولايات المتحدة "كوين بيز" لن تُجري أي اكتتاب عام أولي (IPO) "في أي وقتٍ قريب".

ففي حديثه إلى قناة بلومبرغ التليفزيونية، قال هيرجي، الذي كان هو نفسه أول من أشار إلى إمكانية الاكتتاب العام في عام ٢٠١٧، أنه في حين أن الشركة ستطرح أسهمها للاكتتاب العام "في مرحلةٍ ما"، فإن ذلك "لم يكن حتى قريبًا من قمة" قائمة أولوياتها. حيث أكد للصحفيين قائلًا:

"لن يكون هناك اكتتاب عام في أي وقتٍ قريب؛ فلدينا الكثير للقيام به."

وفي الأسبوع الماضي، أعاد مضيف برنامج "كريبتو تريدر" على قناة سي إن بي سي "ران نيونر" إشعال الشائعات حول أن كوين بيز ستؤكد رسميًا خططها للاكتتاب العام بعد أن ادعى أن برنامجه سيكشف التفاصيل حصريًا يوم ٢٦ أكتوبر.

إلا أن هذا لم يحدث وبدلًا من ذلك قال "هيرجي" إن المديرين التنفيذيين أرادوا "تنويع مصادر الدخل" عبر المنصات المختلفة في السنوات القادمة.

وقد قدرت قيمة كوين بيز بمبلغ ٨ مليارات دولار هذا الأسبوع بعد الانتهاء من جولة التمويل الجديدة التي جمعت ٣٠٠ مليون دولار.

وبالمضي قدمًا، تابع هيرجي، ستسعى كوين بيز للالتفاف على اللوائح الأمريكية المعقدة بشأن توكنات العملات المشفرة عن طريق عرض المزيد من الأصول للتداول لغير المقيمين.

كما أوضح قائلًا "نحن نقدم سبعة [عملات مشفرة]، لذا يجب أن تتوقعوا منا أن نذهب من سبعة إلى العدد الإجمالي الذي نعتقد أنه يستحق ذلك [٢٠٠ - ٣٠٠] خلال العام المقبل أو نحو ذلك"، مضيفًا:

"سيتم عرض بعض الأشياء في الولايات المتحدة، ولكن سيتم عرض المزيد من الأشياء خارج الولايات المتحدة".

وتشبه هذه الخطوة ما قامت به البورصة الزميلة "بيتريكس"، التي أعلنت عن فصل قاعدتها من العملاء الأمريكيين والدوليين هذا الأسبوع عبر منصة منفصلة مسجلة في مالطا.