الرئيس التنفيذي لكوين بيز: المؤسسات تودع ٢٠٠-٤٠٠ مليون دولار في العملات المشفرة في الأسبوع

قال الرئيس التنفيذي لبورصة العملات الرئيسية كوين بيز إن اعتماد بيتكوين (BTC) من قبل المؤسسات انتقل من خرافة إلى حقيقة في العام الماضي.

 "نحن نعرف الجواب" عن التبني: أرمسترونغ

تحدث براين أرمسترونغ في حديثه على تويتر يوم ١٦ أغسطس، وقال إن عام ٢٠١٩ قد شكّل عامًا يحسب له حساب استيعاب بيتكوين المؤسسي، مع الاتجاه الواضح الآن. حيث كتب قائلًا:

 "سواء كانت المؤسسات ستتبنى العملات المشفرة أم لا، كان سؤالًا مفتوحًا منذ حوالي ١٢ شهرًا. وأعتقد أنه من الآمن أن نقول إننا نعرف الآن الجواب. فنحن نشهد ما بين ٢٠٠ إلى ٤٠٠ مليون دولار أسبوعيًا في ودائع العملات المشفرة الجديدة تأتي من عملاء مؤسسيين."

 كوين بيز تصبح أكبر خدمة حفظ للعملات المشرة في العالم

جاءت تصريحات أرمسترونغ بعد ساعات من تأكيد كوين بيز استحواذها على عمليات التخزين الدولية العملاقة زابو.

 وهذه الخطوة، كما ذكر كوينتيليغراف، وضعت كوين بيز على رأس قائمة المدير المؤسسي للعملات المشفرة مع ٧ مليارات دولار من الأصول تحت الحراسة.

 وعلى الرغم من تعثر بيتكوين للعام ٢٠١٩ في الأسابيع الأخيرة، ظل أ{مسترونغ شديد الانشغال بالمستقبل، حيث ضربت العديد من المنتجات الاستثمارية المؤسسية الجديدة السوق.

 وتشمل هذه بشكل أساسي عقود بيتكوين الآجلة، والتي ستأتي من لاعبين مثل باكت والبورصة الزميلة باينانس. في غضون ذلك، يتم اتخاذ قرار بشأن السماح لصندوق بيتكوين المتداول في البورصات من الولايات المتحدة في شهر أكتوبر.

 حيث ألمحت كوين بيز إلى خططه المستقبلية في منشور مدونة حول صفقة زابو قائلة إنه "بالإضافة إلى خدمة الحفظ، نحن متحمسون لاستكشاف طرق جديدة لاستثمار الأصول المشفرة والتأثير عليها مثل الإقراض، والاقتراض مقابل محافظ العملات المشفرة وإقراضها لأطراف مقابلة موثوقة".