الحكومة الصينية ستستخدم بلوكتشين لتتبع التبرعات الخيرية بحلول عام ٢٠١٩

تعتزم الصين تطبيق بلوكتشين كجزء من حملة إصلاح لنظام تتبعها الخيري، حسبما كشفت وزارة الشؤون المدنية في البلاد (MCA) في خطة عملها يوم الإثنين ١٠ سبتمبر.

وكجزء من أحدث مبادرة تنطوي على استخدام تقنية بلوكتشين على مستوى الدولة، تتعهد خطة الأربعة أعوام لوزارة الشؤون المدنية في البلاد التي تمتد إلى عام ٢٠٢٢ "باستكشاف استخدام تقنية بلوكتشين في التبرعات الخيرية، وتتبع الأعمال الخيرية، والإدارة الشفافة" وغيرها.

كما سيعمل المسؤولون أيضًا على "بناء نظام استعلامات معلومات منظمة خيرية مضادة للعبث، وتعزيز السلطة والشفافية والثقة العامة بنشر المعلومات وخدمات البحث".

وستحظى بلوكتشين بأولوية في الخطة، مع ترقية النظام للتبرعات الخيرية بحلول نهاية هذا العام. وتؤكد الخطة أنه تم قد اختيار عنصر تكنولوجيا بلوكتشين "لإكمال الجولة الجديدة من ترقية منصة "تشاريتي تشاينا"."