أكبر مشغل للحافلات الكهربائية في الصين وشركة بلوكتشين تعقدان صفقةً بقيمة ٢٤ مليار دولار

أعلنت شركة التكنولوجيا الأمريكية "سيفين ستارز كلاود غروب" (SSC) أنها دخلت في صفقة مع أكبر مشغل للحافلات الكهربائية في الصين لتقديم خدمات التمويل باستخدام تقنية بلوكتشين يوم ٢٠ أغسطس.

ففي بيانٍ صحفي، قالت شركة سيفين ستارز كلاود غروب المتداولة في ناسداك إن شراكتها مع شركة النقل الوطنية المحدودة (NTS) سوف تستمر لمدة ثلاث سنوات وتبلغ قيمتها ٢٤ مليار دولار.

وكجزء من اهتمام الصين المستمر بإصلاحات النقل العام الكهربائية، تخطط الحكومة لاستبدال جميع الحافلات التقليدية بالمركبات الكهربائية في ٢٠٢١.

وستقدم شركة سيفين ستارز كلاود غروب على وجه التحديد "منتجات قائمة على تمويل الدخل الثابت" عبر شبكتها المنظمة، والتي ستقوم بدورها بتزويد شركة النقل الوطنية المحدودة بالمنتجات المالية المتعلقة ببلوكتشين الممتثلة للتنظيم.

وقد صرّح رئيس الشركة المشغلة "جيهونغ هوانغ" أن الخطط ستؤدي إلى "تحولٍ كبير في سوق الدخل الثابت القائم على التمويل بأكمله" من خلال استخدام بلوكتشين والذكاء الاصطناعي (AI).

وأضاف برونو وو، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي قائلًا: "يمثل هذا عهدًا جديدًا وتحولًا نموذجيًا في الطريقة التي ننظر بها إلى المنتجات المالية القائمة على الأصول".

وفي هذه الأثناء، يواصل تكامل بلوكتشين بين القطاعات المتقدمة على أعلى المستويات في العديد من المجالات الاقتصادية في الصين. فمن استكشاف نظم الدفع على بلوكتشين من قبل بنك الصين ويونيون باي إلى الفواتير الضريبية، شهد هذا الشهر وحده إعلانات رئيسية من كلٍ من الدولة والقطاع الخاص.

وأضاف هوانغ قائلًا "إن كل من الشركات العشر الرائدة في مجال تصنيع الحافلات في الصين تدعم بقوة شركة النقل الوطنية المحدودة في هذه المبادرة، وإن نجاح هذه الصفقة مع شركة سيفين ستارز كلاود غروب ستضع العروض الرقمية المدعومة بالأصول على الخريطة".

وفي الوقت نفسه تبلغ قيمة مشروع استبدال المركبات الكهربائية بالكامل مليار ترليون يوان (٤٥ مليار دولار).