"بايدو" يُطلق منصة لحماية حقوق الصور قائمة على بلوكتشين

أطلقت شركة محرك البحث "بايدو" الصينية العملاقة على الإنترنت منصة لإدارة حقوق الملكية الرقمية للصور على أساس بلوكتشين، حسبما أعلنت الشركة يوم الأربعاء ١١ أبريل.

وتقوم الخدمة، التي تُسمى "طوطم"، بوضع طابع زمني على كل صورة أصلية مقدّمة مع هوية في الوقت الحقيقي وبيانات المستخدم الأخرى، وتخزينها على سلسلة بلوكتشين قابلة للتتبع وغير قابلة للتغيير.

ووفقًا لإعلان "بايدو"، فإن قدرات الذكاء الاصطناعي القائمة لدى الشركة - بما في ذلك تحليل الصور والتفهم الدلالي - ستغذي بنية علامات الصور الفريدة، مع نظام بلوكتشين الأساسي الذي يسمح بتعقب الصور المتداولة وإعادة إنتاجها ومراقبتها لإثبات أو دحض مزاعم انتهاك حقوق النشر.

وقد أعلنت "بايدو" أن خدمات تخزين الصور التقليدية - بما في ذلك شريك "غيتي إيمدجس" ومجموعة "فيجوال تشاينا" - قد انتقلت بالفعل إلى المنصة.

ولم توضح الشركة إذا ما كانت بلوكتشين التي تستخدمها "طوطم" عامة أم قائمة على إذن.

وتأتي "طوطم" من "بايدو" متبعةً خطى منصة بلوكتشين الخاصة بإدارة حقوق الصور الخاصة بكوداك، والتي تم الإعلان عنها في يناير ٢٠١٨. حيث تستخدم دفتر حسابات موزع رقمي لإنشاء ملكية حقوق، كما تقدم توكن "كوداكوين" لمجتمع الصور عبر الإنترنت لدفع وتلقي أرباح الأسهم على تراخيص الصور الخاصة بهم. وقد تضاعف سهم كوداك في القيمة بعد الإعلان عن منصة بلوكتشين والطرح الأولي للعملة الرقمية، ولكن تأخر إطلاق العملة بعد أن اتبعت الشركة أوامر هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية التي تطلب منها تقييم الوضع المالي للمستثمرين المحتملين في الولايات المتحدة.