مشغل محطة كندية ينضم إلى تريدلينس من شركة آي بي إم وميرسك

انضمت غلوبال كونتينر ترمينالز (GCT)، وهي مشغل محطة حاويات في أمريكا الشمالية، إلى أداة النقل البحري القائمة على بلوكتشين "تريدلينس " من آي بي إم وميرسك.

إضافة أربعة محطات كندية وأمريكية إلى المنصة

 كجزء من المبادرة، ستقوم جي سي تي ومقرها فانكوفر بتدشين النظام القائم على أساس بلوكتشين في المحطات الأربع التي تديرها، حسبما ذكرت الشركة في بيان صحفي صدر يوم ١٧ أكتوبر.

 وتريد جي سي تي استخدام المنصة لتحسين الرؤية في سلسلة إمداد البضائع إلى السواحل الشرقية والغربية لأمريكا الشمالية.

وستقوم المنصة بإنشاء ربط آمن بين جميع أعضاء سلسلة التوريد، بما في ذلك شركات النقل البحري ومالكي البضائع والسكك الحديدية. وبالإضافة إلى محطتين طرفيتين كنديتين هما GCT Vanterm وGCT Deltaport، والتي يُقال إنهما أكبر محطتين بحريتين في كندا، تدير GCT أيضًا GCT Bayonne في نيوجيرسي وGCT New York.

تريدلينس تضم خمس من أفضل شركات النقل البحري في العالم

تم إطلاق تريدلينس في صيف عام ٢٠١٨، وقد توسعت مع خمس من أفضل ست شركات ناقلات محيط في العالم وعشرة من عملاء شركة جي تي سي في المحيطات الملتزمين بالمنصة، حسبما كتبت تريدلينس في إعلان منفصل يوم ١٧ أكتوبر. واعتبارًا من سبتمبر ٢٠١٩، ضمت المنصة أكثر من ١٠٠ منظمة و٥٥ ميناء ومحطة، ولك ذوفقًا لما أوردته ميرسك رسميًا.

وفي مايو ٢٠١٩، أضافت تريدلينس شركتين عالميتين للشحن البحري، شركة ميديتيرينيان شيبينغ ومقرها سويسرا، وهي ثاني أكبر شركة شحن في العالم، وCMA CGM الفرنسية، وهي رابع أكبر شركة شحن حاويات في العالم. وفي أواخر أغسطس، أعلنت دائرة الجمارك التايلندية رسميًا عن خططها لاستخدام تريدلينس لتتبع الشحن في الموانئ التايلاندية.