رجل أعمال كندي يدعو بيتكوين كاش "احتيالًا" أثناء إفادةٍ برلمانية

ظهر صاحب المشاريع التكنولوجية المتعلقة ببيتكوين (BTC) "جوناثان هاميل" أمام لجنة الموازنة المالية في مجلس العموم الكندي يوم أمس، ١٩ مارس، وصرّح قائلًا: "يجب إيلاء اهتمامٍ وثيقٍ، فهناك عملات رقمية أخرى تعتبر احتيالات صريحة، مثل بيتكوين كاش (BCH)".

وقد نشر "هاميل" الخبر أولًا على تويتر حول شهادته القادمة خلال مناقشة برلمانية سرية، دون ذكر بيتكوين كاش:

ومع ذلك، كان هاميل قد نشر على موقع ريديت قبل تقديم شهادة العملات الرقمية، قائلًا، "تنويه: سأقول إن بيتكوين كاش هي عملية احتيال وسيُحفظ ذلك إلى الأبد في السجلات البرلمانية (وهو ليس بلوكتشين ولكنه يظل مهمًا...) نرحب بالتبرعات"، يليه عنوان محفظة للعملات الرقمية وصورة لجوارب بنقش بيتكوين.

وقد أثار تعليق "هامل" على منشور "ريديت" رد فعل عنيف في مجتمع "ريديت"، حيث رأى بعض المستخدمين أن إدراجه لطلب التبرعات، مع محاولة أن يكون مضحكًا، يعتبر عبورًا لخطٍ أخلاقي. حيث كتب مستخدم ريديت TheGreatMuffin،

"طلب التبرعات لبيانٍ أدليت به خلال جلسة استماع حكومية تقلل من خبرة كل حديثك، في أعين المستمعين ووسائل الإعلام.. أنت تدرك أنك في العلن هنا؟

أنا أقدّر الصراحة، لكن طلب التبرعات في منتدى عام لبيان يُدلى به في جلسة استماع حكومية هو في الحقيقة ليس ذكيًا على الإطلاق."

وكان النقاش حول بيتكوين وبيتكوين كاش، وهي ناتج انقسام معروف حدث في أغسطس ٢٠١٧ دعمتها شخصيات شهيرة في مجال العملات الرقمية مثل "روجير فير"، وصل إلى ذروته في أواخر فبراير عندما انخفضت رسوم معاملات بيتكوين إلى أقل من سعر بيتكوين كاش - حيث تعتبر رسوم المعاملات الأقل هي واحدة من المزايا الرئيسية التي يزعم أن بيتكوين كاش تتفوق بها على بيتكوين.

بينما أضاف مستخدم ريديت ambivalentasf*** وجهة نظر حول مناقشة بيتكوين مقابل بيتكوين كاش إلى التعليقات السابقة على ريديت:

"ناهيك عن حقيقة أنه من حيث أي هيئة إدارية تحاول التمييز بين التقنية المشروعة والحيل الحقيقية، فغن بيتكوين كاش لا تظهر نفسها بوضوح على أنها "خدعة احتيالية" مع ترك بيتكوين شرعية. فكل من بيتكوين وبيتكوين كاش عرضة للتأثير من قبل الجهات الفاعلة السيئة برأس المال الكافي لخلق صحوة. لذا، في حين أن الافتراضات التي يتم إجراؤها حول دوافع الأطراف الفاعلة مثل "روجر فير" قد تكون صحيحة، إذا كنت تسعى لجعل الحكومة تعترف بناتج انقسام لبيتكوين كعمل خداعي، فكيف تتوقع أن يقوموا بتقييم التقنية الأم التي يتفرع منها بيتكوين كاش؟

والنقطة هي أنه لا يوجد شيء ملازم لبروتوكول بيتكوين كاش يجعلها "خدعة" بينما بيتكوين ليس كذلك."