الائتلاف الائتماني الكبير في كندا ينضم إلى تحالف بلوكتشين "آر ثري"

انضم ائتلاف الاتحاد الائتماني الكبير (LCUC)، وهو مجموعة تتألف من كبار مسؤولي المعلومات (CIOs) من ١٦ من أكبر الاتحادات الائتمانية في كندا، إلى تحالف بلوكتشين "آر ثري" في نيويورك، وفقًا لإعلان نُشر بتاريخ ١٧ يوليو.

وقد أصبح الائتلاف الائتماني الكبير، الذي يضم أعضاؤه المؤسسون أكثر من ٣ ملايين كيان ويمثلون أكثر من ١٢٥ مليار دولار من الأصول، جزءًا من شبكة آر ثري المكونة من أكثر من ٢٠٠ مؤسسة مالية وجمعيات تجارية وشركات تابعة لقطاع التكنولوجيا من أجل استكشاف ودمج كوردا. وكوردا هي منصة لدفتر السجلات الموزع مفتوحة المصدر، مصممة للعمل ضمن التمويل لتشغيل المعاملات المعقدة وتقييد الوصول إلى بيانات المعاملات. وقد علّق إيف أوغير، رئيس قسم المعلومات في شركة سيرفوس كريديت يونيون على التعاون قائلًا:

"إن ائتلاف الاتحاد الائتماني الكبير سعيد للغاية بالعمل مع آر ثري واستكشاف مجال تقنية دفتر السجلات الموزع عن كثب، والبناء على بعض نجاحات أعضائنا مع التكنولوجيا. وقد كانت ثروة المعرفة وحالات الاستخدام الممكنة التي يمكننا الغوص فيها في وقت قصير من بين بعض الأسباب الرئيسية التي جعلتنا نشعر أن الشراكة مع آر ثري هي الاختيار الصحيح بالنسبة لنا."

والهدف من الائتلاف الائتماني الكبير هو تطوير تكنولوجيات جديدة تجعل اتحادات الائتمان الكندية أكثر قدرة على المنافسة. وكان الائتلاف قد سبق وأن عمل في مشاريع مثل إيداع الشيكات عن بعد ومدفوعات الجوال. ووفقًا للبيان الصحفي، فإن الائتلاف الائتماني الكبير أيضًا يسعى إلى التطوير في مجالات الذكاء الاصطناعي، والحوسبة السحابية، وتحديث المدفوعات.