الرئيس التنفيذي لصندوق التحوط عملات رقمية رائد: اشتروا العملات الرقمية بينما هي رخيصة

يقول دان مورهيد، الرئيس التنفيذي لصندوق تحوط العملات الرقمية الذي تبلغ قيمته مليار دولار "بانتيرا كابيتال"، إن ن أسواق العملات الرقمية اليوم "رخيصة جدًا"، وأن الآن هو الوقت المناسب للشراء. وقد جاءت تعليقات مورهيد من مقابلة مع "سي إن بي سي" اليوم، ١ يونيو.

وأضاف مورهيد أنه في ظل تراجع الأسواق بنسبة ٦٥٪ عن مستوياتها المرتفعة، "فمن الأرخص بكثير أن يتم الآن الشراء والمشاركة في موجة الارتفاع هذه بينما تنطلق." وقد عرض بعض القواعد المجربة لأي شخص يتطلع إلى تحقيق أرباح في العملات الرقمية، مقترحًا ما يلي:

"عندما تخترق [العملات الرقمية] المتوسط ​​المتحرك لمائتين يوم، إذا اشتريت ذلك اليوم ثم قمت بالبيع بعد عام، فإنك ستحقق معدلًا يصل إلى ٢٣٩ بالمئة ... دون أن تفكر في الأمر ...

وهذا هو جوهر هذه التجارة: فنادرًا ما يقل السعر على المدى الطويل. لذلك اليوم هو يومٌ جيد للشراء".

ومتحدثًا عن بيتكوين على وجه الخصوص، قال الرئيس التنفيذي أن هذه الاستراتيجية أثبتت نفسها "حوالي خمس مرات في السنوات الست الماضية".

وبنقاش مقترح "سي إن بي سي" بأن الاستثمار المؤسسي سيكون "المحفز الكبير" القادم لموجة ارتفاع مبرى في مجال العملات الرقمية، قال مورهيد إنه يجب تعديل السرد.

"أعتقد أن هناك صورة تشير إلى وجود" مفتاح تشغيل/إيقاف": وهو على وضع "الإيقاف" الآن و[المؤسسات] ستقوم بتشغيله في تاريخٍ معين ... وقد كان لدينا مستثمرون مؤسسيون منذ ٢٠١٣ وهي عملية. حيث تجتمع المخاطر والمكافآت معًا ... لكننا لا نزال بحاجة إلى خدمة تخزين منظمة من قبل هيئة الأوراق المالية والبورصات، وهو الحل المثالي الذي ينتظره الجميع".

كما قال مورهيد إن المؤسسات في الواقع "تشتري بالفعل الشائعات حول [لوائح هيئة الأوراق المالية والبورصات الموضحة] وتبيع الحقيقة". ونصح المستثمرين بأن الحصول على منصب متقدم الآن على أمناء الحفظ الذين تنظمهم الجودة على الإنترنت سيكون لصالحهم.

ومع بقاء اللوائح التي تلوح في الأفق في صيغتها النهائية، تظل أسواق العملات الرقمية غير مستقرة. وتستشهد سي إن بي سي بأرقام من مؤشر HFR للعملات الرقمية، الذي يُظهر خسائر سوق تبلغ ١٧,٥ في المئة حتى أبريل من هذا العام.

فبعد المكاسب التي حققها المجال في العام الماضي والتي بلغت ٢٩٠٧ في المئة، تشير "سي إن بي سي" إلى أن الانكماش أثر على زخم صندوق تحوط العملات الرقمية، مع إطلاق ٥ صناديق جديدة فقط في عام ٢٠١٨ حتى الآن، مقارنة بـ ٤٥ في الإجمالي في عام ٢٠١٧.

ويمتلك بانتيرا كابيتال التابع لمورهيد، والقائم منذ عام ٢٠١٣، حوالي ٣٥ من عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية في مزاد ما قبل البيع وحوالي ٢٥ عملة من منتجات بلوكتشين السائلة، بما في ذلك ريبل (XRP) وإيثريوم (ETH) وبيتكوين (BTC).