أكبر بنك في بريطانيا يحظر شراء العملات الرقمية باستخدام بطاقات الائتمان

تعتزم مجموعة لويدز المصرفية، أكبر بنك في المملكة المتحدة وأول مزود رئيسي لبطاقات الائتمان في البلاد، حظر عملائها من استخدام بطاقات الائتمان لشراء العملات الرقمية، حسبما أفادت صحيفة "ديلي تلغراف" اليوم، ٥ فبراير.

ويأتي ذلك الحظر مباشرةً في أعقاب القرار المماثل من جي بي مورغان تشيس وبنك أوف أميركا وسيتي غروب أمس بحظر شراء العملات الرقمية باستخدام بطاقات الائتمان لعملائها.

وستقوم مجموعة لويدز، والتي تحتوي على "هاليفاكس" و"بنك اسكتلندا" و"إم بي إن إيه"، بحظر ٩ ملايين عميل يستخدمون بطاقات الائتمان من إجراء عمليات شراء العملات الرقمية من خلال قائمة سوداء على الإنترنت ستقوم بالإشارة إلى البائعين. وسيظل بإمكان عملاء لويدز شراء العملات الرقمية باستخدام بطاقات السحب الآلي الخاصة بهم.

وقد تم فرض حظر بطاقات الائتمان بعد أن شهدت بيتكوين (BTC) انخفاضًا كبيرًا في الأسعار في السوق هذا الأسبوع، حيث انخفضت دون ٨٠٠٠ دولار لعدة أيام متتالية. وقال لويدز أن هذا الحظر سوف "يحمي العملاء" الذين يمكن أن تتراكم عليهم كميات كبيرة من الديون ببطاقات الائتمان إذا استمر سعر السوق في الانخفاض.

وكان يتم تداول بيتكوين عند ٧٤٥١ دولارًا تقريبًا بحلول وقت النشر، بانخفاض بلغ حوالي ١٤ في المئة على مدى ٢٤ ساعة.

  • تابعونا على: