عاجل: هيئة تنظيمية أمريكية تحقق في بورصة العملات المشفرة بيتميكس

 

أفادت تقارير أن هيئة تداول السلع الآجلة (CFTC) الأمريكية تحقق في عملاقة المشتقات "بيتميكس".

حيث تريد هيئة تداول السلع الآجلة معرفة إذا ما كان الأمريكيون يستخدمون بيتميكس

ووفقًا لمصادر نقلًا عن أشخاص مطلعين على الأمر تحدثوا إلى بلومبرغ

في ١٩ يوليو، تشتبه هيئة تداول السلع الآجلة في أن بيتميكس، المسجلة في سيشيل، سمحت للمقيمين في الولايات المتحدة باستخدام منصتها للتداول.

وبموجب القانون الحالي، تعد الولايات المتحدة واحدة من الدول المستبعدة من استخدام بيتميكس والخدمات المالية المشابهة القائمة على العملات المشفرة، ولكن ربما يكون المستخدمون قد سعوا إلى الالتفاف على الحظر الجغرافي باستخدام خدمات مثل VPN.

التحقيق، الذي لم يتم تأكيد تفاصيله حتى الآن من قبل بيتميكس أو هيئة تداول السلع الآجلة، تم تسليط الضوء على وسائل التواصل الاجتماعي عبر صحفي بلومبرغ تيم كولبان.

 وقد تعرضت بيتكوين (BTC) لضغط شديد حيث اندلعت الأخبار يوم الجمعة، حيث انخفضت حوالي ٥٠٠ دولار خلال دقائق لاستهداف ١٠٠٠٠ دولار.

روبيني يطلق على بيتميكس عملية غسل أموال

 لا تزال بيتميكس في دائرة الضوء هذا الأسبوع بعد مواجهة بين الرئيس التنفيذي آرثر هايز ومعارض بيتكوين "نوريل روبيني" في وقت سابق من شهر يوليو.

وبعد النقاش الدائر، هاجم روبيني هايز لتأخير إصدار شريط فيديو مسجل لهذه المناسبة.

 ويوم الأربعاء، وفي الوقت نفسه، صعد روبيني من المخاطر، ونشر ما قال إنه دليل يثبت سوء التصرف في بيتميكس أثناء إهانة كل من هايز وبرنامجه بشكل علني.

وقد صف روبيني تقريره على أنه "عمودي الجديد حيث أفضح الضجة المضللة (بيتميكس) التي يديرها بلطجي (هايس): التهرب من مكافحة غسيل الأموال/ممارسات اعرف عميلك، التشغيل الأمامي، التداول من الداخل، غسل الأموال على نطاق واسع، تلاعب العملاء إلخ."