شركة بلوكتشين "ريبل" تضم إكس رابيد وإكس فيا وإكس كارنت في ريبل نت

قامت ريبل، وهي شركة بلوكتشين التي تعمل خلف الأصل المشفر XRP، بدمج ثلاثة من خدماتها في ميزات عروض ريبل نت.

وقد أفاد موقع أخبا المجال "كريبتو نيوز" بالتغير في عروض منتجات ريبل يوم ٩ أكتوبر.

أكثر قليلًا من تغير الأسماء

وفقًا للتقرير، أوضح متحدث باسم الشركة أنه "الآن، بدلًا من شراء إكس كارنت أو إكس فيا، سيتصل العملاء بريبل نت - في أماكن العمل أو من خلال السحابة - وبدلًا من شراء إكس رابيد، سيستخدم العملاء السيولة عند الطلب." وقال الممثل أيضًا:

"بخلاف أسماء المنتج، تغيرت أشياء قليلة جدًا ولن تؤثر على عملائنا."

أكثر من مجرد مجموعة برمجيات

تفيد التقارير أن الشركة تعتقد أن الانتقال من مجموعة من الخدمات لتقديم شبكة إلى عملائها هو تطور طبيعي لاستراتيجيتها بسبب نمو قاعدة المستخدمين وتطوير مستواها. واختتم حديثه قائلًا:

"ريبل نت هي أكثر من مجرد مجموعة من البرامج."

وحسبما ذكر كوينتيليغراف بالأمس، في إشارة إلى سلسلة من الخلافات التي حدقت بالمشروع، جادل براد غارلينغهاوس، الرئيس التنفيذي لشركة ريبل، بأن "شفافية ريبل قد جعلتنا معرضين للهجوم". وقال إن هناك "مجموعة من المعلومات الخاطئة"، لكنه ادعى أن هذا يرجع جزئيًا إلى أن ريبل "عشرة أو مئة مرة أكثر شفافية من أي شركة أخرى في مجتمع العملات المشفرة".