شركة بلوكتشين "ديجيتال أسيت" تدمج لغة العقود الذكية مع هايبرليدجر

 

ستدمج شركة بلوكتشين للبرمجيات "ديجيتال أسيت" لغة DAML الخاصة بعقودها الذكية مع هايبرليدجر سوتوث، وهي عبارة عن منصة معيارية لدفاتر السجلات الموزعة. وقد أعلنت شركة ديديتال أسيت عن الخبر في منشور مدونة بتاريخ ١٦ أبريل.

وفي المنشور، كشفت ديجيتال أسيت أنها بدأت العمل مع أعضاء هايبرليدجر، وهم شركاء تكنولوجيا بلوكتشين (BTP)، من أجل دمج وقت تشغيل لغة توحيد ديجيتال أسيت (DAML) مع هايبرليدجر سوتوث، التي تعتبر منصة لبناء ونشر وتشغيل دفاتر السجلات الموزعة مثل بلوكتشن.

كما أوضحت الشركة أن عددًا من خصائص هايبرليدجر سوتوث تتوافق بالفعل مع توقعات فريق DAML. حيث يوضح المنشور واصفًا "إن معالج معاملات هايبرليدجر سوتوث يتمتع بأسلوب مرن للغاية تجاه الأدوار والأذونات، على سبيل المثال، ويستند إلى طوبولوجيا شبكة تكنولوجيا دفاتر سجلات موزعة طبيعية جدًا من أقران موزعين بالكامل. كذلك تعتمد DAML على بنية معتمدة، ويمكن تكوين هايبرليدجر سوتوث ليتم التصريح بها دون الحاجة إلى عقد خاصة".

وتزيل DAML العقود الذكية بغض النظر عن دفتر السجلات من خلال تحديد تجريد على تفاصيل التنفيذ مثل التشفير وتوزيع البيانات، والذي يزعم أنه يوفر نموذج دفتر سجلات يمكن الوصول إليه من خلال واجهة برمجة تطبيقات محددة بوضوح (API). كذلك يمكن نقل تطبيقات DAML من منصة إلى أخرى دون إعادة كتابة معقدة.

وقد طرحت شركة ديجيتال أسيت DAML لأول مرة في أبريل ٢٠١٦، واصفةً إياها بأنها لغة معبرة مصممة للمؤسسات المالية لتصميم وتنفيذ الاتفاقيات من خلال تكنولوجيا دفاتر السجلات الموزعة (DLT). وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، جعلت شركة ديجيتال أسيت DAML مفتوحة المصدر، مما جعلها متاحة مجانًا بموجب ترخيص Apache ٢.٠ مفتوح المصدر.