منصة تأمين قائمة على بلوكتشين للمزارعين تنطلق في سريلانكا

 

أطلقت شركة تكنولوجيا التأمين اللامركزية "إيثريسك" منصة تأمين قائمة على أساس بلوكتشين للمزارعين في سريلانكا.

والمنصة هي نتيجة شراكة مع شركة التأمين آون والمؤسسة الخيرية "أوكسفام" في سريلانكا، وذلك وفقًا لبيان صحفي صادر عن آون في ١ يوليو.

ووفقًا للتقرير، فإن الهدف من منصة التأمين هو توفير وسيلة للمزارعين السريلانكيين للوصول إلى الحماية من المخاطر في مواجهة الظروف المناخية المحتملة التي تبيد المحاصيل. ويذكر التقرير أن ما يقرب من ٢٠٠ مزارع قد التحقوا لاستخدام هذه المنصة في "التأمين المصغر".

ووفقًا لما قاله ميشيل بريندي، كبير المسؤولين الإداريين في "إيثريسك"، فإن العديد من المزارعين ليس لديهم تأمين:

"يمثل المزارعون ثلث القوى العاملة وهم يمثلون حوالي ٢٠ بالمئة من الاقتصاد، لكن قلة قليلة منهم لديهم تأمين. وهذا جعل سريلانكا مرشحًا مثاليًا للشعور بفوائد التأمين اللامركزي والتعاوني والآلي. وهذا التحالف هو حقًا تعاون بين الجميع ويعرض فائدة بلوكتشين من أجل الصالح الاجتماعي."

كما قال المدير القطري لمنظمة أوكسفام في سريلانكا، بويان كولوندزيجا، إن حل بلوكتشين الجديد هذا سيوفر حماية للمخاطر "لجزء كبير من اقتصاد سريلانكا".

ووفقًا للبيان الصحفي، شملت بعض العوائق الرئيسية التي تحول دون حصول المزارعين على التأمين عدم القدرة على تحمل التكاليف والوضوح بشأن كيفية توفير التغطية لمزايا محددة. وتهدف منصة بلوكتشين الجديدة إلى حل هذه المشكلات من خلال جعل التغطية أرخص وأسهل من خلال أتمتة عملية المطالبات.

وحسبما أفاد كوينتيليغاف سابقًا، فهناك مجال متزايد من الحلول التكنولوجية للتأمين - أو ما يسمى بمجال "تكنولوجيا التأمين" - حيث تبرز التطبيقات المستندة إلى بلوكتشين بشكل كبير.

وقد توقعت شركة الأبحاث ماركتس آند ماركتس في عام ٢٠١٨ أن تصل قيمة مكونات بلوكتشين في سوق التأمين إلى ١,٤ مليار دولار بنهاية عام ٢٠٢٣.