شركة تجارة الطاقة المعتمدة على بلوكتشين تخطط لتحسين توزيع الطاقة الشمسية في النمسا

 

ستقوم شركة باور ليدجر التجارية القائمة على بلوكتشين بطرح شبكة من ند لند في غراتس، وهب ثاني أكبر مدينة في النمسا، وفقًا لإعلان صدر يوم ١٨ يونيو.

وقد عقدت الشركة التي تتخذ من أستراليا مقرًا لها، شراكة مع E-NEXT، وهي ذراع ابتكاري لشركة الطاقة الرئيسية في النمسا، إنرجي ستيرمارك، لإطلاق منصة تداول الطاقة القائمة على ببلوكتشين في غراتس وحولها.

والمبادرة هي محاولة لتحسين توزيع الطاقة والمساهمة في انتقال المدينة نحو طاقة خالية من الكربون، حسبما يشير البيان. وعلى هذا النحو، من المتوقع أن تمكن تقنية باور ليدجر المنازل المعتمدة على الطاقة الشمسية في المدينة من بيع الطاقة المتجددة الزائدة لجيرانها، مما يولد حافزًا ماليًا لسكان غراتس لاستخدام هذه الطاقة.

وستقوم باور ليدجر في البداية بتقديم خدماتها إلى ١٠ منازل في غراتس، في حين أن المشروع لديه القدرة على التوسع ليشمل المزيد من الأسر في المدينة، وكذلك عبر شبكة الطاقة الشاملة في النمسا.

ووفقًا للبيان، تمكّن المنصة المدعومة ببلوكتشين من باور ليدجر من إخفاء الهوية للبيانات الموجودة على شبكة توزيع الطاقة وفقًا لسياسات الخصوصية الخاصة بالاتحاد الأوروبي، كما هو محدد في اللائحة العامة لحماية البيانات (GDPR).

يقال إن مدينة غراتس هي المدينة الوحيدة في مشروع سمارت الرائد في النمسا الذي يعتزم حل القضايا الرئيسية في المدينة، بما في ذلك تحقيق هدف غراتس في إيقاف الانبعاثات نهائيًا وبأن تصبح محايدة للكربون بحلول عام ٢٠٥٠. كذلك فإن غراتس هي أيضًا موطن مركز بلوكتشين في البلاد الذي يسمى بلوكشين هاب غراتس.