قد لا يكون برنامج جهاز "أنتمينر إكس٣" المدعوم بشرائح أسيك الذي أصدرته "بيتماين" للتو، والذي تم تصميمه لتعدين خوارزمية تجزئة كريبتو نايت CryptoNight المستخدمة من قبل مونيرو (XMR)، فعالًا بحلول الإصدار الأول له في مايو ٢٠١٨، وفقًا لمقال نشره "ذي نكست ويب" في السادس عشر من مارس.

ويأتي جهاز أنتمينر الجديد، الذي تم الإعلان عنه على حساب "بيتماين" على "تويتر" في الخامس عشر من مارس، عند نقطتين للسعر: ١١٩٩٩ دولارًا للجولة الأولى التي ستُقدّم في شهر مايو، و٧٥٩٩ دولارًا أمريكي للدفعة الثانية، التي سيتم إتاحتها في يونيو.

ومع ذلك، صرّح قائد المشروع في مونيرو، ريكاردو سباغني، رابطًا إعلان بيتماين على تويتر في تغريدته الخاصة، أن جهاز التعدين الجديد الخاص بها "لن يعمل" لتعدين مونيرو:

كما تقدم "بيتماين" دفعتين إضافيتين سيتم شحنهما بعد أول دفعتين، ولكن فقط إلى العناوين في هونغ كونغ. وسيتم تسعير المجموعتين الجديدتين بسعر ٣٠٠٠ دولار للشحن بعد الدفعة ١ و١٩٠٠ دولار للشحن بعد الدفعة ٢.

وعلى ما يبدو بعد رد "سبلغني"، تم تحديث صفحات المبيعات لجهازي أنتمينر إكس٣ المحدودة بهونغ كونغ بحيث تحتوي على الإشعار التالي في وصف المنتج:

"واحدة من العملات الرقمية الرئيسية التي تستخدم وظيفة تجزئة كريبتو نايت هي على وشك تغيير خوارزمية إثبات العمل الخاصة بها، ووفقًا لبيانها العام، فإنها تهدف إلى خداع أجهزة التعدين القائمة على شرائح أسيك بما في ذلك إكس٣. وعندما تشتريها، فإنك تراهن خطأ ذلك."

ويضيف الإشعار أنه لن تُقبل أي إعادة للأموال.

وفي فبراير من هذا العام، ردًا على التهديدات المحتملة لأنواع جديدة من التعدين بشرائح أسيك التي من شأنها أن تكون قادرة على تعدين مونيرو، كتب فريق العملة الرقمية التي تركز على الخصوصية على مدونتها عن "نيتهم ​​لإبقاء العملة مقاومة لشرائح أسيك عن طريق الرد بسرعة على أي تهديد محتمل من شرائح أسيك والنظر في تعديل طفيف لإثبات العمل عند كل انقسام كلي":

"نعتقد اعتقادًا راسخًا أنه من المفيد أن نحافظ على خاصية مقاومة أسيك. لذلك، سنقوم بتنفيذ انقسامٍ كلي طارئ للعملة لكبح أي تهديد محتمل من شرائح أسيك إذا لزم الأمر. وعلاوة على ذلكً، فمن أجل الحفاظ على هدفها في تحقيق اللامركزية وتوفير رادع لتطوير أسيك وللحماية من تطوير أسيك غير المعروف أو غير القابل للاكتشاف، يقترح فريق مونيرو تعديل تجزئة إثبات عمل كريبتو نايت كل انقسامٍ كلي مجدول، مرتين في السنة."

وتشر "ذي نكست ويب" إلى أنه يتم تسويق أنتمينر إكس٣ لأغراض التعدين أكثر من مونيرو، حيث إنه متوافق أيضًا مع "بايت كوين" و آيون" وداش والعديد من العملات الأخرى، على الرغم من أن الموقع يضيف تحذيرًا بأنه "لا يوجد ضمان بأن الحال سيظل على ما هو عليه "بحلول مايو ويونيو.

وسرعان ما شعر المستخدمون على ريديت بالإهانة من أنتمينر الجديد من بيتماين. حيث نشر مستخدم ريديت KnifeofPi2 يوم ١٦ مارس، مقتطفًا من نشرة صحفية ساخرة تدعي أن شركة بيتماين كانت تدخل مجال صناعة "صدادات الأبوب":

"عندما سئل عن سبب وجود كلمة "جهاز تعدين" في اسمه، قال جيهان وو، الرئيس التنفيذي لشركة بيتماين، "إن أنتمينر إكس٣ يبدو ويعمل ويشبه جهاز لتعدين العملات الرقمية. ويحتوي أيضًا على سخان مدمج بقدرة ٥٥٠ واط يقوم بتجزئة الخوارزميات القديمة ".

بينما اتخذ مستخدم آخر من ريديت، hodlingvtv، منهجًا أكثر جدية، حيث كتب أن "بيتماين تنفذ حاليًا عملية احتيال كبيرة":

"منشورٌ طويل، لا تقرأ إن رغبت: لا تشتري جهاز إكس ثري الذي تصدره بيتماين. فقد قامت بتعدين مونيرو باستخدام شرائح أسيك، والآن بعد أن أصبح هذا الأمر غير ممكن بعد الآن، فهي تريد التخلص من أجهزتها.

  • تابعونا على: