وثائق "بيتفينكس الرسمية" تؤكد خططًا لجمع ما يصل إلى مليار دولار في طرح تبادل أولي من أجل توكنها "ليو"

أصدر تشاو دونغ، أحد المساهمين في بيتفينكس للعملات المشفرة، مواد ترويجية جديدة تعرض بالتفصيل عرض التبادل الأولي (IEO) القادم للبورصة بمبلغ يصل إلى ١ مليار دولار. وقد تمت مشاركة المعلومات في تغريدة من دونغ يوم ٤ مايو.

وتعلن هذه الوثيقة، التي يُزعم أنها صدرة عن آيفينيكس - الشركة وراء بيتفينكس وتيثر (USDT) - عن توفر ما يصل إلى مليار دولار من التوكنات الخاصة بالبورصة، والتي يطلق عليها اسم ليو LEO، للشراء. والغرض من التوكن الموضح في وثيقة التسويق - والذي يحدد أنه ليس تقرير رسمي - هو أن يكون توكن الخدمة في قلب النظام البيئي للشركة.

وتَعد وثيقة التسويق بأن حاملي توكن ليو سوف يتمتعون برسوم تداول مخفضة للعملات المشفرة على بيتفينكس وبورصة الشركة غير المركزية "إيوسفينكس". علاوة على ذلك، سوف يمنح التوكن أيضًا تخفيضًا لرسوم الإقراض، وخصم رسوم السحب والإيداع، وتخفيض رسوم المشتقات.

كما تعد هذه الوثيقة بأن المستخدمين سوف يتفهمون مزايا مماثلة على منصات ومنتجات وخدمات آيفينيكس المستقبلية.

وتحدد المادة أيضًا أن عمليات بيع ليو لن تكون متاحة لمواطني الولايات المتحدة وكندا، من بين سلطات قضائية أخرى.

يتم إجراء عملية بيع التوكنات من أجل تغطية ٨٥٠ مليون دولار من أموال البورصة، والتي يتم تجميدها حاليًا في حسابات متعددة تحت سيطرة شركة معالجة الدفع، وذلك حسبما أفا موقع أخبار العملات المشفرة "ذا بلوك". ويستشهد المنشور بمقتطفات من التقرير الرسمي الجديد للتوكن.