تعدين بيتكوين يأتي إلى نيويورك مع موافقة المشرعين على تخصيص الطاقة

 

فازت خدمة التعدين السحابية "كوين مينت" بالموافقة لتولي تشغيل مصهر مهجور لإجراء عمليات تعدين بيتكوين يوم الثلاثاء الموافق ٣٠ يناير.

وكما ذكرت وسائل الإعلام المحلية "دبليو دبليو إن واي تي في" اليوم الخميس جنبًا إلى جنب مع توثيق الحكومة المحلية، فقد صوّت المشرعون في ولاية نيويورك في الولايات المتحدة بتأييد منح مركز بيانات شمال البلاد (NCDC) الفرعي ١٥ ميغاواط من الطاقة منخفضة التكلفة.

ويخضع هذا لاتفاق التعريفات بين أعضاء مجلس إدارة هيئة الطاقة بنيويورك ومجلس إدارة مؤسسة قناة نيويورك.

وينبغي أن تنطوي هذه العملية على استثمار بقيمة ١٦٥ مليون دولار في البنية التحتية من "كوين مينت" وتوفير ١٥٠ وظيفة لسكان مدينة "ماسينا" القريبة والمناطق المحيطة بها.

ولم تكن ولاية نيويورك معروفة من قبل بمشاركتها أو الانفتاح على تعدين العملات الرقمية، حيث ينتمي هذا المنصب عادةً إلى ولاية واشنطن نظرًا للكهرباء الرخيصة.

وكان رد مشرف مدينة ماسينا "ستيف أوشونسي" على لقناة "دبليو دبليو أن واي تي في": "هذه واحدة من نقاط التسويق الرئيسية لدينا وهو أن لدينا طاقة موثوقة رخيصة".

"وسيكون ذلك أمرًا جيدًا بالنسبة لماسينا. وأعتقد أنها ستوفر وظائف فنية عالية. ونحن بالتأكيد سوف نتطلع إلى شيء من هذا القبيل."

وتأتي هذه الأخبار المشجعة بعد تقارير عبر المحيط الأطلسي في أوروبا أن شركة الإمداد بالطاقة الكبرى "إنيل" قد رفضت بيع الطاقة المتجددة لمشغل التعدين العملات الرقمية "إنفيون"، مدعيةً أنها "ممارسة غير مستدامة".

وتستمر الساحة المختلطة في جميع أنحاء العالم ما بين مؤيد ومعارض، حيث تؤكد روسيا خططًا لتحويل قدرة الشبكة الاحتياطية إلى تجهيزات للتعدين بينما يعلن من الاحتكار السابق في الصين من جانب آخر عن رسائل حول خطط الصين للانسحاب ظاهريًا من هذه الصناعة تمامًا.

وقالت السياسية "أدي جن" من برلمان المرأة في الوقت نفسه عن خطط نيويورك التي تشير إلى أولويات الحكومة المحلية: "يُعد هذا تخصيصًا هائلًا للطاقة، ولكن بالطبع ١٥٠ وظيفة ليست شيئًا هينًا".


تابعنا على التليغرام