في سابقة لبيتكوين، ليدجر إكس تُطلق عقود مادية آجلة منظمة في السوق الأمريكية

 

أطلقت شركة ليدجر إكس، وهي الشركة الأمريكية المتخصصة في توفير مشتقات بيتكوين (BTC)، خدمة تداول عقود بيتكوين الآجلة المادية رسميًا، لتصبح أول شركة تقوم بذلك في السوق المحلية.

وفي إعلان على وسائل التواصل الاجتماعي يوم ٣١ يوليو، قالت ليدجر إكس إن عروضها للعقود الآجلة المادية كانت موجودة على منصة التداول أومني الخاصة بها.

 وأكد المسؤولون "إنه أمر رسمي: لقد أطلقنا خدمة التداول للأفراد على أومني!".

 وتختلف عقود بيتكوين الآجلة المادية عن تلك المعروضة من قبل بعض المشغلين الأوائل في عام ٢٠١٧. بدلًا من مجرد اكتساب التعرض للبيتكوين، يتسلمها المستثمرون فعليًا، مما يتطلب منهم فهم كيفية التفاعل معها بالإضافة إلى المراهنة على سعرها.

 ويأتي إطلاق منتج ليدجر إكس لأول مرة بعد استلام الترخيص المطلوب من هيئة تنظيم السلع في الولايات المتحدة (CFTC) في أواخر الشهر الماضي. والتداول على أومني مفتوح فقط للمقيمين في الولايات المتحدة وسنغافورة، ويخضع ذلك لحد أدنى للإيداع يبلغ ١٠٠٠٠ دولار أو ١ بيتكوين (في وقت كتابة المقالة يساوي ١٠٠٠٣ دولارًا).

وكان سوق الولايات المتحدة شاغرًا في السابق، حيث كانت ليدجر إكس هي الملجأ الوحيد على الرغم من وعد العديد من المنافسين بإصدار عروضهم المستقبلية المادية لهذا العام.

من بينها باكت، التي ربما تكون المشغل الأكثر انتظارًا، والتي بدأت في اختبار منتجها الأسبوع الماضي.

 وقد أدت حالة عدم اليقين التنظيمية إلى تأجيلات متعددة إلى باكت، وهي مشكلة أدت إلى حاجة الشركات الأخرى إلى منع المتداولين الأمريكيين من استخدام خدماتهم.

 وحسبما ذكر كوينتيليغراف، في وقت سابق من هذا الشهر، أصبحت شركة بيتميكس العملاقة للمشتقات موضوع تحقيق حول مزاعم بأن المستخدمين الأمريكيين كانوا يتحايلون على حذر التداول على أي حال.