أكبر بنك تايلاندي ينضم إلى مجموعة ماركو بولو للتمويل التجاري التابعة لتحالف آر ثري

انضم أكبر بنك في تايلاند إلى برنامج تمويل التجارة باستخدام تقنية دفتر السجلات الموزع "كوردا" التابع لتحالف آر ثري، حسبما أفادت مصادر يوم ٢٤ مايو.

ويستخدم آر ثري، وهي مجموعة شركات مقرها في نيويورك تضم أكثر من ٢٠٠ شركة، تقنية تعتمد على بلوكتشين تسمح للشركات بتطوير التطبيقات على منصة كوردا التابعة للتحالف.

وقد انضم الآن بنك بانكوك، الذي انضم إلى تحالف آر ثري في أغسطس ٢٠١٦، لاختبار تحسينات التمويل التجاري عبر مبادرة ماركو بولو المشتركة مع منصة TIX التابع لـ "تريد آي إكس".

وبدايةً من عام ٢٠١٧، ركز برنامج ماركو بولو على إزالة هياكل الوساطة من مختلف جوانب تمويل التجارة بما في ذلك التخفيف من المخاطر.

وقد أوضح أحد الرؤساء التنفيذيين للبنك إيان غاي غيلارد في بيانٍ صحفي قائلًا: "يسرنا العمل مع آر ثري وتريد آي إكس والعديد من البنوك الرائدة في مشروع ماركو بولو الذي نقوم فيه بتطبيق تقنيات دفتر السجلات الموزع لمعالجة التعقيدات وعدم كفاءة تمويل التجارة".

وهذه الخطوة هي واحدة من عدة محاولات مستمرة لتعزيز التمويل التجاري باستخدام الحلول المستمدة من تقنية بلوكتشين.

وفي الأسبوع الماضي، أفاد كوينتيليغراف عن مخطط مماثل يشمل حاليًا سبعة من أكبر البنوك في الهند بالتعاون مع إنفوسيس العملاقة لتكنولوجيا المعلومات.

وفي الوقت نفسه، أكمل "إتش إس بي سي" أول صفقة تمويل تجاري في العالم.

ومع ذلك، يرى بنك بانكوك وعدًا كبيرًا في العرض المقدم من آر ثري، حيث وصفه نائب الرئيس التنفيذي في بي بانيت دونفاتناشيت بأنه طريقة "مبتكرة" للوفاء بمتطلبات العميل.

وأضاف قائلًا:

"من خلال الاستخدام الفعال للتكنولوجيا، يمكننا تبسيط العمليات المعقدة ودعم المعاملات الأسرع والأكثر أمانًا والتي بدورها ستساعد في تشجيع استخدام القنوات الرقمية".

  • تابعونا على: