بورصة عملات مشفرة بحرينية تحصل على ترخيص من البنك المركزي في سابقةٍ هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط

أصبحت بورصة العملات المشفرة البحرينية "رين" أول بورصة في الشرق الأوسط تحصل على ترخيص تنظيمي.

وقد أكدت "رين" في منشور مدونة بتاريخ ٣١ يوليو أنها حصلت على ترخيص وحدة أصول عملات مشفرة (CRA) من بنك البحرين المركزي.

وجاء الترخيص في نفس الأسبوع الذي أعلنت فيه "رين" عن إغلاق ناجح لجولة تمويل بقيمة ٢,٥ مليون دولار بدعم من شركاء من بينهم ذراع رأس المال الاستثماري لعملاقة مشتقات العملات المشفرة "بيتميكس". كما ساهم أيضًا صندوق بلوكتشين الكويتي "بلوك ووتر". ويقرأ منشور المدونة:

 "مع هذا الترخيص، أصبحت رين أول منصة تداول عملات مشفرة في الشرق الأوسط تحصل على ترخيص كامل من هيئة تنظيمية وتنضم إلى مجموعة محدودة من المنصات المعترف بها دوليًا لتداول العملات."

وحسبما ذكر كوينتيليغراف، أثبت سوق الشرق الأوسط تقليديًا أنه بيئة صعبة لشركات العملات المشفرة، وخاصة تلك المشاركة في التداول.

 حيث تحظر القوانين المصرفية الإسلامية أنواعًا معينة من المعاملات، مع إعطاء العلماء في ولايات قضائية مختلفة آراء متضاربة حول إذا ما كانت العملات المشفرة مثل بيتكوين (BTC) تتفق مع القواعد التي تستهجن المضاربة وإقراض الفوائد.

 ولم تذكر رين تلك القضية، وبدلًا من ذلك شددت على موقعها كمشغل مالي متوافق تمامًا وقدرتها على تكوين علاقات ذات معنى مع البنوك المحلية. ويستمر منشور المدونة:

"من خلال الترخيص، أظهرنا التزامنا بشروط وحدة الأصول المشفرة من حيث كفاية رأس المال والأمن السيبراني والتأمين وإعداد التقارير والحوكمة وغيرها من الأمور التي تضمن استعدادنا لتقديم خدماتنا للعملاء من المؤسسات والأفراد على حد سواء."

وفي الوقت نفسه، شهد شهر يوليو اعترافًا إضافيًا بأنشطة العملات المشفرة عبر الخليج العربي في إيران، حيث اتخذت الحكومة خطوات للسماح رسميًا بتعدين بيتكوين بعد فترة من المناورات داخل وزارات حكومية مختلفة.