البورصة الأسترالية تريد الإشراف على نظام تداول بلوكتشين

طلبت الشركة الفرعية الأسترالية لمشغل السوق تشي إكس من لجنة المنافسة والمستهلكين الأسترالية (ACCC) التحقيق في الآثار المحتملة لتكنولوجيا بلوكتشين على أنشطة التداول.

حيث ذكرت رويترز يوم ٣٠ أكتوبر أن بورصة الأوراق المالية تشي إكس أستراليا تشعر بالقلق من أن نظام بلوكتشين الجديد الذي تنفذه البورصة الأسترالية للأوراق المالية (ASX) - منافس تشي إكس أستراليا الوحيد - قد يمثل ميزة غير عادلة.

 وستحل بورصة الأوراق المالية الأسترالية محل نظام التسجيل الفرعي للمقاصة الإلكتروني (CHESS) بمنصة بلوكتشين جديدة لأنشطة التسجيل والمقاصة والتسوية.

 حيث قال مايكل سومس، المستشار العام لتشي إكس، إن نظام بلوكتشين سيجعل المشاكل الحالية أسوأ بالفعل:

"هناك خندق كبير حول أعمال المقاصة والتسوية في بورصة الأوراق المالية الأسترالية ... ومشروع استبدال نظام التسجيل الفرعي للمقاصة الإلكتروني ربما يزيد حجمه. [...] وسيكون من الصعب للغاية على المنافسة سد ذلك الخندق - أنا لا أقول إن هذا لن يحدث ... لكن يجب تنظيمه كما لو أنه لن يحدث".

واقترح سومس كذلك أنه ينبغي أن يكون هناك إطار تشريعي يسمح للجنة المنافسة والمستهلكين الأسترالية بالتدخل.

 بالإضافة إلى كونها المنافس الوحيد لبورصة الأوراق المالية الأسترالية، فإن تشي إكس أستراليا هي أيضًا عميلها الوحيد، حيث تعتمد بالكامل على بورصة الأوراق المالية الأسترالية لخدمات المقاصة، وفقًا لرويترز.

 تقوم البورصات العالمية بتطبيق تقنية بلوكتشين على أجزاء مختلفة من أنشطتها التجارية خلال السنوات القليلة الماضية. ومن جانبها، أعلنت بورصة الأوراق المالية الأسترالية أولًا عن خطط لاستبدال نظام التسجيل الفرعي للمقاصة الإلكتروني بمنصة قائمة على أساس بلوكتشين في عام ٢٠١٧.