مؤسس شركة أبل، ستيف وزنياك، معلقا على بيتكوين "لقد شهدنا إنشاء قيمة ضخمة"

 

في ٢٦ فبراير نشرت بلومبيرج مقابلة مع أحد مؤسسي شركة أبل، السيد ستيف وزنياك، معلنا "لقد رأينا تكون قيمة ضخمة" مجيباً على سؤال عن إمكانيات البيتكوين.

عندما سألت بلومبيرج السيد وزنياك إذا كان لايزال يتوقع أن تصبح البيتكوين عملة العالم في المستقبل - وهي فكرة أعرب عنها في يونيو من العام الماضي - بعد أن فقدت قيمة سوقية هائلة:

"لست متأكداً بأنني أستطيع تصديق أن البيتكوين قد خسرت خسائر فادحة، بل أعتقد أننا شهدنا تكون قيمة هائلة"

و جادل المؤسس المشارك لشركة أبل بأن انخفاضات السوق هي أمر نفسي في كثير من الأحيان، مع الأخذ بالاعتبار عامل الخوف كجزء منه لتحديد السعر. وأوضح وزنياك أنه لم يكن مهتما ببيتكوين "كمستثمر" وأنه "لم يكن لديه سوى بيتكوين للتجربة" ، موضحًا أنه استخدم العملة المشفرة كطريقة للدفع.

وقال وزنياك أيضا أنه باع كل ما لديه من بيتكوين "عندما ارتفع عاليا" ، مكررا ما قاله في يناير الماضي:

"لا أريد أن أكون واحدًا من هؤلاء الأشخاص الذين يتابعون سعر بيتكوين ، لذلك السبب بعت".

وأضاف المهندس أنه لم يستثمر أبدًا في أي من الأسهم ولم يستخدم تطبيق سهم أبل.

وقد ذكرت كوينتيليغراف في أكتوبر العام الماضي، بأنه قد تم الإعلان عن ستيف وزنياك كمؤسس مشارك لصندوق رأس المال الاستثماري الذي يركز على تطبيقات بلوكتشين EQUI Global.