الرئيس التنفيذي لطيران آسيا: الشركة تبني منصة الدفع الخاصة بها، وتدرس إطلاق طرحٍ أولي لعملتها الرقمية

تريد شركة "طيران آسيا" منخفضة التكلفة الرائدة في جنوب شرق آسيا إطلاق طرحٍ أولي للعملة الرقمية "لتقليل التكلفة" لنموذج أعمالها، وفقا لتقريرٍ صادر عن "تك كرانش" يوم الجمعة، ١٦ مارس.

ففي حديثه مع "تك كرانش" على هامش مؤتمر "موني ٢٠/٢٠ آسيا"، الذي انتهى في الخامس عشر من مارس، أكّد الرئيس التنفيذي للشركة، توني فيرنانديز، أن المشغل كان "يبني منصة دفع" "لتتماشى" مع نظام المكافآت "Big Loyalty" مع إمكانية وجود توكنات للطرح الأولي للعملة الرقمية.

حيث أوضح قائلًا: "لدينا أمران مهمان للغاية سيكون لهما أهمية بالنسبة إلى الطرح الأولي للعملة الرقمية، أحدهما هو بطاقة ولاءنا حيث لدينا "BIG Points"، وأعتقد أنه يمكن نقل نقاط BIG Points بسهولة إلى بلوكتشين."

"فنحن لدينا منتج يمكن أن يكون عملة في برنامج "Big Loyalty"... ونحن نعمل على إنشاء نظام للدفع حتى يتسنى للخيارين من التوافق جيدًا. كما أن لدينا نظامًا إيكولوجيًا يمكّنك من استخدام هذه العملة، فليس هناك هدف من وجود عملة لا يمكن استخدامها."

وتعتبر شركة "طيران آسيا" هي صاحية الإعلان الرئيسي الثاني عن خطط للطرح الأولي للعملة الرقمية في الأشهر الأربعة الماضية، بعد تطبيق "تيلغرام" للتراسل الاجتماعي، والذي يشرع حاليًا في حملة بيعٍ مسبق للتوكنات تقدّر بمليارات الدولارات.

وعلى الرغم من أن تنظيم الطرح الأولي للعملة الرقمية يخضع لتدقيقٍ متزايد من الحكومات في جميع أنحاء العالم، إلا أن "فرنانديز" لا يزال واثقًا من قدرته على التحكم في المناخ الحالي والمستقبلي.

حيث تابع قائلًا: "نحن في أكثر الصناعات تنظيمًا في العالم، لذلك نحن نعرف كيفية التعامل مع المنظمين واللوائح".

وفي ماليزيا، حيث تسجّل "طيران آسيا"، أدخلت الهيئات التنظيمية لوائح جديدة للعملة الرقمية في فبراير مع الاستمرار في مراقبة مخططات الطرح الأولي للعملات الرقمية الخاضعة لولايتها القضائية عن كثب.

ولم يذكر فرنانديز مقدار ما ينوي جمعه من المال في حال متابعة "طيران آسيا" لحملة الطرح الأولي لعملتها الرقمية.