Aug 23, 2019

أكبر بنك في إفريقيا ينضم إلى شبكة ماركو بولو المستندة إلى بلوكتشين

96 Total views
4 Total shares

انضم بنك ستاندرد، أكبر بنك في إفريقيا من حيث إجمالي الأصول، إلى شبكة تمويل التجارة القائمة على بلوكتشين، شبكة ماركو بولو.

وسيقوم بنك ستاندرد الآن بتطوير حلول التمويل التجاري جنبًا إلى جنب مع المؤسسات المالية العالمية الكبرى مثل بي إن بي باريبا الفرنسي و"آي إن جي" الهولندي، وذلك وفقًا لبيان صحفي صدر يوم ٢٢ أغسطس.

يُعد ستاندرد بنك، الذي يدعمه أكبر بنك في العالم، البنك الصناعي والتجاري الصيني، أول بنك إفريقي ينضم إلى الشبكة، حسبما جاء في البيان الصحفي. وتضم شبكة ماركو بولو حتى الآن أكثر من ٢٠ شركة مالية عالمية مثل كومرزبانك وبنك الأنجلو الخليجي التجاري وبنك دانسك وبنك ناتويست وبنك ألفا وبايرن إل بي وهيلابا وإس رفيس بارتنر وآر بي آي وبارديسكو.

أهداف الشبكة

شبكة ماركو بولو هي عبارة عن تعاون بين شركة برمجيات المؤسسات التي تركز على بلوكتشين وشركة آر ثري الأيرلندية للتكنولوجيا TradeIX التي تم إطلاقها في عام ٢٠١٧. وتوفر الشبكة منصة متعددة الأصول لخدمات وكلاء الوساطة والمعاملات متعددة العملات، بما في ذلك الأسهم والمشتقات وغيرها من الخدمات ذات الصلة.

 وفي ١٥ أغسطس، نفذت شركتا كومرزبنك ولاندسبنك بادن فورتمبيرغ صفقة مميزة على منصة ماركو بولو، مما مكّن من الاندماج المباشر والفوري لمزود الخدمات اللوجستية لوغوين في سلسلة العمليات الرقمية.

ويقال إن آر ثري قد واجهت خلافات داخلية كبيرة حول الرؤية الأساسية لمنصة بلوكتشين الخاصة بالمؤسسة "كوردا"، والتي تسببت في الإحباط والتأخير. حيث ذكرت مصادر غير معروفة أن هناك اختلافات كبيرة في الرأي بين المديرين والمطورين فيما يتعلق بتصميم وتطوير منتجات آر ثري.

تابعنا على التليغرام

خيار المحررين
البيانات الصحفية