زوجان من رجال الأعمال البريطانيين يبيعان ٥٠ شقة فاخرة مقابل بيتكوين في دبي

باع اثنان من رجال الأعمال من المملكة المتحدة - مؤسسة العلامة التجارية "ألتيمو" للملابس الداخلية البارونة ميشيل مون وشريكها الملياردير دوغلاس بارومان - ٥٠ شقة فاخرة في دبي كان قد وعدا أساسًا بعرضها على بيتكوين في سبتمبر الماضي، وفقًا لتقرير نشرته مجلة "بيزنس إنسايدر" في العاشر من فبراير.

وقد تم إطلاق مشروع التنمية الفاخر "أستون بلازا آند ريزيدنسز" الذي تبلغ قيمته ٣٢٥ مليون دولار في دبي في سبتمبر ٢٠١٧، ومن المقرر أن يكتمل بحلول عام ٢٠٢٠. وبعد إعلان المشروع، وعد كلٌ من مون وبارومان بتقديم ١٥٠ شقة من أصل ١٣٠٠ شقة يشملها "أستون" مقابل بيتكوين.

وبحلول فبراير، تم بيع ٥٠ من هذه الشقق بالفعل، حسبما صرّح مالكي الأعمال إلى "بيزنس إنسايدر". وأضافت ميشيل مون أن بعض المشترين قد اشتروا شقتين، وأحد الأشخاص قد اشترى ما يصل إلى عشرة.

وتتراوح العقارات المعروضة في بيتكوين من شقق الاستوديو التي تكلف ١٣٠٠٠٠ دولار للشقة، أي ما يعادل تقريبًا ١٥,٥ بيتكوين في وقت النشر، إلى شقق بغرفتي نوم مقابل ٣٨٠٠٠٠ دولار لكل شقة، أو ما يقرب من ٤٥ بيتكوين.

وكما ذكرت "سي إم بي سي" في سبتمبر الماضي، فقد تعهد الزوجان في الأصل ببيع ١٥٠ شقة مقابل بيتكوين، حيث اعتبر المشروع السكني "أول تطور كبير بهذا الحجم" يكون متاحًا للشراء بعملة رقمية. وعلق الزوجان أنهما لا يزالا يتلقيان استفسارات لكنهما لم يفصحا عن دفعة أخرى من التطورات.

وفي السادس من فبراير، نشرت "بيزنس إنسايدر" خبرًا عن الطرح الأولي للعملة الرقمية الخاصة بمون وبارومان وتُدعى "إكوي"، وهي منصة استثمار رأسمالي تستند إلى إيثريوم.


تابعنا على التليغرام