تقرير: ٦١٪ من الشركات الرقمية العالمية الكبرى تستثمر في بلوكتشين

٦١ في المئة من الشركات الرقمية البارزة في جميع أنحاء العالم تستثمر في بلوكتشين، وذلك وفقًا لتقرير من شركة إدارة الهوية "أوكتا" تمت مشاركته مع كوينتيليغراف يوم ٢ أبريل.

وقد أصدرت شركة أوكتا التي تتخذ من سان فرانسيسكو مقرًا لها، دراسة استقصائية عن الاتجاهات الجديدة في التطورات التكنولوجية والفرص التجارية لأكبر الشركات في العالم.

وفي أول تقرير لها بعنوان "تقرير المؤسسات الرقمية"، قامت أوكتا باستطلاع ١٠٥٠ من صناع القرار في مجال تكنولوجيا المعلومات والأمن والهندسة من شركات عالمية ذات إيرادات لا تقل عن مليار دولار. وأوضحت أوكتا أنه تم تعريف صانعي القرار على أنهم الأشخاص في الشركة "المسؤولين عن اتخاذ قرارات شراء التكنولوجيا".

وقد جمعت الشركة ردود الاستبيان في يناير وفبراير ٢٠١٩ من أجل معرفة كيفية قيام الشركات بتطبيق التقنيات الناشئة.

ووفقًا للتقرير، فضل معظم صناع القرار الاستثمار في تقنيات إنترنت الأشياء (IoT) والذكاء الاصطناعي (AI)، حيث قال ٧٢ بالمئة من المشاركين في الاستطلاع أنهم استثمروا في إنترنت الأشياء، وادعى ٦٨ بالمئة أنهم استثمروا في الذكاء الاصطناعي. ومع ذلك، كشف ٦١ في المئة من المجيبين أنهم استثمروا في بلوكتشين، بينما قال ٥٨ في المئة أنهم استثمروا في تكنولوجيا الواقع المعزز.

Percentage of investment in various emerging technologies by large companies

 نسبة الاستثمار في مختلف التكنولوجيات الناشئة من قبل الشركات الكبيرة. المصدر: تقرير المؤسسات الرقمية من أوكتا

ومن بين إجمالي ١٠٥٠ من صانعي القرار، ادعى ٩٠ في المئة أن شركاتهم تعمل على التحول الرقمي الرسمي وتستثمر في واحدة على الأقل من التقنيات المذكورة أعلاه.

وفي الآونة الأخيرة، توقعت شركة أبحاث السوق الدولية ومقرها الولايات المتحدة أن يبلغ الإنفاق العالمي على بلوكتشين ما يقرب من ٢,٩ مليار دولار في عام ٢٠١٩، أي بزيادة ٨٨,٧ في المئة عن عام ٢٠١٨.