شرحٌ لسعر بيتكوين

  • 26 فبر 2018
شرحٌ لسعر بيتكوين

Cointelegraph

1.

كيف تطور سعر بتكوين؟

اتبع سعر بيتكوين طريقه البري الخاص.

 

ففي عام ٢٠٠٩، وهو العام الذي تم به إنشاء بيتكوين، لم يكن لأحد أن يعتقد أنها ستكتسب هذه الشعبية. حيث بلغ سعرها الأولي حوالي ٠,٠٠١ دولار. وعلى مدى السنوات الخمس التي تلت ذلك لم تكن هناك أحداث هامة، لذلك ارتفع سعر ببطء مع تقلباتٍ ضئيلة.

وفي عام ٢٠١٣، جذبت بيتكوين الكثير من الاهتمام بسبب الأزمة المصرفية القبرصية. وفي نوفمبر ٢٠١٣، بدأ الصينيون شراء بيتكوين بكميات كبيرة وارتفع السعر بنسبة ١٠٠٠ في المئة. إلا أن ذلك لم يدم طويلًا.

ففي فبراير ٢٠١٤، كان هناك هجوم حجب خدمة على خوادم بورصة إم تي غوكس. وفي ذلك الوقت، كانت البورصة تسيطر على حوالي ٦٠ في المئة من معاملات بيتكوين. وقد ضربت هذه الهجمة بيتكوين بقوة وانخفض السعر بنسبة ٤٠ في المئة. وعلى مدار العام، حتى يناير ٢٠١٥، استمر السعر في الانخفاض.

وخلال عام ٢٠١٥، اكتسبت بيتكوين شعبية ببطء ولكن بقوة وخلال ذلك العام، بدأ السعر في الارتفاع شيئًا فشيئًا.

ومنذ مايو ٢٠١٦، اكتسبت بيتكوين ثقة المزيد والمزيد من الناس، واستمر سعرها في الارتفاع.

وفي يونيو ٢٠١٧، شهد السوق هبوطًا دراميًا وانخفض السعر بنسبة ١٤ في المئة. وفي الوقت الحاضر، تستعيد بيتكوين موقفها.

2.

ما هي العوامل التي تؤثر على سعر بتكوين؟

هناك عددٌ من العوامل التي تؤثر على سعر بتكوين على مر الزمن.

الطلب والعرض بالسوق - هذا هو العامل رئيسي. وفي الوقت الحاضر، ليس لدى بيتكوين أي شيء مادي يعادلها في العالم الحقيقي، لذلك يتم بيع بيتكوين على البورصات. والمبدأ الرئيسي للاقتصاد يقول إنه إذا اشترى الناس أي عملة، فإن سعرها يرتفع وإذا باع الناس أي عملة، فإن سعرها ينخفض. وبيتكوين ليست استثناءً. ففي خريف عام ٢٠١٣، ارتفع السعر بحوالي ١٠ مرات نتيجة للطلب الصيني.

العدد الإجمالي من بيتكوين وأصحاب بيتكوين - العدد الإجمالي لعملات بيتكوين هو ٢١ مليون، ولكن يتم إنتاجها مع مرور الوقت.

Chart

وحاليًا، هناك حوالي أكثر من ١٤ مليون شخص لديهم محافظ مع بيتكوين. وهذا العدد ينمو بسرعة ونظرًا لأن عدد بيتكوين محدودٌ، فسوف يستمر السعر في الارتفاع.

الأخبار في وسائل الإعلام - هناك دائمًا عامل إنساني مشترك - أي الطريقة التي يمكن أن يتفاعل بها الناس مع الأخبار. على سبيل المثال، تذكر انخفاض السعر بنسبة ٢٥ في المئة بعد اعتقال روس أولبريخت أو الارتفاع القياسي الجديد للسعر في ترقب عقد جلسة صندوق استثمار بيتكوين المتداول في البورصات للتوأم وينكليفوس.

المسائل التقنية - بيتكوين لديها شفرة مفتوحة المصدر، حتى يتمكن الجميع من فحصها. كما يمكن للتحديثات الجديدة لإصلاح بعض الأخطاء والنقاط الضعيفة في التعليمات البرمجية يمكن أن تعطي زخمًا لنمو الأسعار. وفي الوقت نفسه، يمكن أن يؤدي اختراق الحسابات الناجحة أو الهجمات على الخوادم إلى خفض سعر الصرف. ففي أغسطس ٢٠١٦، اكتشف بعض المخترقين مشكلة أمنية في بيتفينكس وبالتالي انخفض السعر.

الأحداث السياسية والاقتصادية في جميع أنحاء العالم - في عصر العولمة، يمكن أن تؤثر القرارات في إحدى الدول على العالم بأسره - على سبيل المثال قبول بيتكوين كوسيلة للدفع في اليابان.

التقلبات العالية - التقلب هو درجة التغير في أسعار التداول مع مرور الوقت. ويشير التقلب إلى مقدار عدم اليقين أو المخاطر في قيمة الأوراق المالية. ويعني ارتفاع التقلب أن قيمة الأوراق المالية يمكن أن تنتشر على نطاق أكبر من القيم. وبعبارة أخرى، فإن سعر الأوراق المالية يمكن أن يتغير بشكل كبير على مدى فترة زمنية قصيرة في أيٍ من الاتجاهين.  

3.

ما الذي يدعم بيتكوين؟

لا يوجد لبيتكوين أي دعمٍ مادي.

 

وهذا يعني أنها غير مدعومة بأي معادن ثمينة أو اتفاقات دولية. ومع ذلك، فإنها تمتلك جميع خصائص المال مثل:

التناظر - جميع عملات بيتكوين متساوية. لا أحد يستطيع أن يميز أي عملة بيتكوين عن الأخرى. وكل عملة بيتكوين لها نفس القيمة والسعر.

قابلية القسمة - كل عملة بيتكوين يمكن تقسيمها إلى أجزاء أصغر.

قابلية النقل - يستطيع الأفراد حمل المال معهم ونقله بسهولة إلى الأفراد الآخرين.

التعمير - بعد الإصدار، سوف تكون بيتكوين موجودة لفترة غير محددة في النظام. وهي لن تختفي في أي لحظة.

التمييز - يمكن للجميع بسهولة تمييز بيتكوين من العملات الرقمية أخرى.

الأمن - بيتكوين محمية من التزوير والسرقة والتغيرات في معلومات المعاملات.

والفرق الرئيسي بين بيتكوين والعملات في العالم الحقيقي هو أن جميع الميزات المذكورة أعلاه مضمونة من قبل الطرق والخوارزميات والبروتوكولات التي أثبتتها الرياضيات.

4.

ما هي أهم تقلبات أسعار بيتكوين؟

كانت هناك بعض التقلبات السعرية في تاريخ بيتكوين.

 

نتيجة أسباب تقنية

ففي فبراير ٢٠١١، تم إنشاء بورصة إم تي غوكس، مما سمح للناس بتبادل الدولار الأمريكي مقابل بيتكوين. وبالتالي، ارتفع السعر من ٠,٠٥ دولار إلى أكثر من دولار.

وفي فبراير ٢٠١٤، أعلنت إم تي غوكس تعرضها لهجوم حجب خدمة على خوادمها. وفي تلك اللحظة، كانت إم تي غوكس تسيطر على حوالي ٦٠ في المئة من معاملات بيتكوين. ونتيجةً لذلك، انخفض السعر بنسبة ٣٠ في المائة.

تأثير الأحداث الدولية

بين أكتوبر ونوفمبر ٢٠١٣، أعلنت المنظمات في جميع أنحاء العالم أنها بدأت في قبول المدفوعات في صورة بيتكوين. ومن ثم بدأ الصينيون في شراء بيتكوين بشكل جماعي، ومن غير المستغرب، ارتفع السعر من ١٢٠ دولارًا إلى ١١٥٠ دولارًا.

وفي ديسمبر ٢٠١٣، منع بنك الصين الشعبي المدفوعات في صورة بيتكوين، مما تسبب في انخفاض السعر إلى ٥٠٠ دولار.

تأثير وسائل الإعلام

في إبريل ٢٠١٠، تم نشر نسخة محدثة من شفرة المصدر. وبعد تلك المادة، ارتفع السعر ١٠ مرات.

وفي إبريل ٢٠١١، نشرت مجلة "تايم" مقالة عن بيتكوين حيث تحدث المؤلف عن مستقبل العملات الرقمية. بعد ذلك بفترة وجيزة، نما سعر بتكوين من ١٠ دولارات إلى ٣٠ دولارًا.

5.

ماذا سيحدث مع سعر بتكوين؟

من الصعب التنبؤ بأي شيء على وجه اليقين.

 

فأي عملة يمكن أن تصبح عرضة للانهيار. هناك بعض العملات المعروفة التي انخفضت قيمتها مثل بابيرمارك الألمانية أو الدولار الزيمبابوي. ففي فترةٍ قصيرة من الزمن، انخفضت أسعار تلك العملات تقريبًا إلى الصفر. وقد بّطُل استخدامهم نظرًا لأن أسعار السلع والخدمات ارتفعت على قدمٍ وساق.

ومن الناحية النظرية، فإن المسائل التقنية والقيود، ومشاكل التعليمات البرمجية، والأحداث السياسية والقرارات وكذلك العملات الرقمية الأخرى تعتبر عوامل "محاربة" محتملة لبيتكوين. ومع ذلك، لا توجد حاليًا شروط مسبقة لخفض قيمة العملة.

ويعتقد العديد من ممثلي مجتمع العملات المشفرة والمستثمرين أن نمو بيتكوين الحالي مستقر وليس على الإطلاق "فقاعة".

ولا تزال بيتكوين شابة، ما يقرب من ١٠ أعوام، ولها إمكانات هائلة للنمو.

ومن الصعب التنبؤ بحركة أسعار بيتكوين، لذا فلمعرفة المزيد عن الاتجاهات الحالية والقادمة، قد تكون متابعة السوق والبقاء على اطلاع على الأخبار فكرة جيدة.